لماذا هددت قناة «الجزيرة» بمحاكمة وكالة أنباء روسية؟

لماذا هددت قناة «الجزيرة» بمحاكمة وكالة أنباء روسية؟

- ‎فيمنوعات

 

انتقدت الجزيرة التي تتخذ من العاصمة القطرية الدوحة مقرا لها وكالة الأخبار الروسية بشأن خبر حول سوريا.

وأشارت الشبكة أن وكالة أخبار سبوتنيك الروسية نشرت خبرا كاذبا مفاده أن قناة «الجزيرة» تقوم بتصوير تمثيلية لهجوم كيميائي للجيش السوري على مدنيين في سوريا، ونسبت هذه الكذبة لما أسمته بمصدر عسكري دبلوماسي وفقها.

وشددت «الجزيرة» في بيان لها نشرته صحيفة القدس العربي أنها لا تهتم في العادة بالتعليق على ما تنشره الوكالات، إلا أنها تجد نفسها مضطرة للرد على الخبر.

واتهمت الجزيرة وكالة “سبوتنيك” بالدفاع عن النظام السوري بصورة مستمرة. واستطرد بيان “الجزيرة” بالقول إن الوكالة الروسية نشرت تقارير سابقة تقول إن الضربة الكيميائية الأخيرة التي أكدتها وكالة حظر انتشار الأسلحة الكيميائية ولجنة تحقيق الأمم المتحدة هي مجرد تمثيلية.

وتوقعت الشبكة في بيانها أن توقيت نشر الخبر قد يكون «مقدمة لهجوم فعلي مدبر يتم على المدنيين في سوريا تحت غطاء الخبر المنشور، أو أنه يمكن أن يستخدم لإبعاد أصابع الاتهام عن النظام السوري في التحقيقات الجارية فعلاً بشأن الهجوم الكيميائي على خان شيخون».

ونفت قناة “الجزيرة” تصويرها أي مادة تتعلق بهجوم كيميائي في سوريا، مشيرة إلى أنها ستستمر في تغطياتها الميدانية لأحداث الحرب الدائرة داخل سوريا بالدقة المعهودة عنها، وفق تأكيدها.

وتحدت “الجزيرة” في بيانها شديد اللهجة “سبوتنيك” أن تقوم بإثبات ما وصفته بـ«ادعاءاتها، أو الإعلان عن مصدر هذه الكذبة التي قامت بنشرها”.

وأعلنت قناة «الجزيرة» عن احتفاظها بجميع حقوقها القانونية، ضد الوكالة الروسية ومتابعتها.

فيسبوك

قد يعجبك أيضاً

3 طلاب ومجنّد يغتصبون ممثلةً مصريةً في القاهرة أمام نجلها

  عقدت محكمة استئناف القاهرة، أخيراً أولى جلسات